الرياضة العربية وعالمية

الدوري الانجليزي: لامبارد يأعلن عن رسالة جوارديولا له بعد هزيمته أمام مانشستر يونايتد وليفربول

اخبار الدوري الانجليزي

أعلن فرانك لامبارد عن مساندة بيب جوارديولا له خلف الكواليس، وأعلن عن رسالة تلقاها ذات مرة من مدرب مانشستر سيتي بعد بدايته الصعبة في تشيلسي.

كان أسطورة تشيلسي البالغ من العمر 43 عامًا عاطلاً عن العمل منذ إقالته في ستامفورد بريدج في يناير، حيث تولى توماس توخيل زمام الأمور وقاد النادي إلى المجد في دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

أجرى نورويتش محادثات مع لامبارد بخصوص منصبهم الإداري الشاغر في وقت أسبق من هذا الشهر، إلا أن لاعب خط الوسط الإنجليزي الأسبق سحب مراعاةه وتم تعيين دين سميث لاحقًا كبديل لدانييل فارك.

عندما سئل عن المدرب الذي كان يرغب في اللعب معه، أجاب لامبارد في تصريحات نشرتها صحيفة “مترو” البريطانية: “بيب جوارديولا، إنه رائع بشكل كبير مع المدربين”.

وأضاف: “وإلا أن خلف الكواليس والأشياء التي يقوم بها من حيث معاونة المديرين الآخرين، بعث لي بعض الملاحظات الصوتية”.

وتابع: “لا أحب الأعلن عن المحادثات المخصصة، إلا أنها منكبة لطيفة، عندما خضت مباراتي مع تشيلسي للمرة الأولى، خسرنا 4-0 في مانشستر يونايتد، لعبنا بشكل جيد لمدة 60 دقيقة، ثم ذهبنا إلى كأس السوبر وخسرنا أمام ليفربول لعبنا بشكل جيد وخسرنا بركلات الترجيح”.

اقرأ أيضًا.. لامبارد يختار أفضل من لعب بجواره في مسيرته

وواصل: “لذلك كنت على ظهر الطائرة في سبيل الرجوع من اللعبة، وشعرت بالإحباط قليلاً، وتلقيت ملاحظة صوتية منه تقول فقط أن سبيلة لعب فريقي كانت رائعة وأحب مشاهدتنا، وكانت منكبة إيجابية حقًا”.

وشدد: “أردت أن أعود إلى المنزل وأقول اسمعوا هذا جميعًا! قال بيب جوارديولا إنني مدير فني جيد! [يضحك]”.

وأردف: “إلا أني أعتقد أن لمسات كهذه تترك انطباعًا عليك كمدير أو مع أشخاص من بخصوصك.. في بعض الأحيان تنشغل في عالمك المخصص بحيث لا تشاهد الأشياء”.

وأتم: “حقيقة أنه يقوم بالعمل ويرسل ملاحظة صوتية مثل التي اعتقدت أنها كانت مأفضلية، عديد من المديرين الفنيين يحبون ذلك”.

وأعلن لامبارد عن فرصة لقاءه مع جوزيه مورينيو بعد مدة قصيرة من إعفائه من ممهمه كمدرب تشيلسي.

وأضاف: “اصطدمت بجوزيه مورينيو في الشارع بعد إقالته مباشرة وكان يرتدي قناعا بداع تفشي فيروس كورونا، وخلع قناعه”.

وأتم: “قبل ذلك عندما كان في توتنمهم كنا نحتك قليلاً، لن أكذب، ثم جاء وعانقني عديدًا وقال الآن أنت مدير فني حقيقي لأنك طردت! وكنت مبتهج بحديثه، أحببته وهذا هو العالم الذي نعيش فيه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى