أدم وحواء

تجربتي في زراعة الذقن اليك افضل النصائح

تجربتي في زراعة الذقن

تجربتي في زراعة الذقن، يقوم بعض الرجال بعملية زراعة شعر الذقن للحصول على مظهر أجمل، حيث قد لا يكتمل ظهور شعر الذقن لبعض الأشخاص في عدة أجزاء من الذقن، نتيجة لبعض من الأسباب منها وراثية أو لوجود أمراض جلدية يعاني منها الشخص، أو لأصابته بعدوى فطرية في تلك المنطقة.

اسباب تساقط شعر الذقن

من خلال تجربتي في زراعة الذقن سوف نتعرف على بعض الأسباب التي تؤدي لتساقط شعر الذقن في بعض المناطق، فيما يلي:

  • توجد مجموعة من العوامل الوراثية التي تؤدي لعدم وجود شعر في الذقن في بعض الأماكن.
  • قد يرجع التساقط لاختلاف استجابة كل شخص لهرمون التستوستيرون في الجسم.
  • إصابة الفرد ببعض الأمراض الجلدية التي تسبب في تساقط شعر الذقن مثل مرض الثعلبة والندبات.
  • يؤدي وجود عدوى فطرية في منطقة الذقن في فقد الشعر.
  • تتسبب الندبات في الذقن الناتجة من الأصابة في الحروق أو الجراحات في حدوث فقد لشعر الذقن.
  • يؤدي صلع لاجتذاب في فقد الشعر في منطقة الذقن، ويتمثل في اعتياد الشخص على شد شعر اللحية مما يؤدي إلى تساقطه.
  • حدوث التهاب في بصيلات شعر الذقن، مما يتسبب في تساقطه.

نصائح عند اللجوء لعملية زراعة الذقن 

سوف أقدم لكم من خلال تجربتي في زراعة الذقن أهم النصائح التي يجب اتباعها عند اللجوء لعملية زراعة الذقن، وتتمثل فيما يلي:

  • يفضل التأكد من الاتجاه الذي سوف يتم زراعة الشعر فيه، للحصول على شكل متناسق للذقن.
  • تظهر بعد الأنتهاء من عملية زراعة الذقن قشور، يجب عدم حكها أو الأقتراب منها أو محاولة تقشيرها والتخلص منها، حتى لا يحدث تهيج في تلك المنطقة أو تتعرض بصيلات الشعر المزروعة للتلف.
  • يكون الجلد بعد العملية به أحمرار في تلك المنطقة و يتحسن بمرور الوقت، ولكن أذا أستمر لفترة كبيرة يجب على الفرد الذهاب إلى الطبيب.
  • يفضل أن يتجنب الشخص بذل مجهود بعد العملية بضعة أيام حتى يعود للتحسن مرة أخرى.
  • يفضل الأبتعاد عن التدخين وعن شرب الكحوليات لأضراره الكثيرة، وتأثيرهم في عملية التماثل للشفاء.
  • يجب الاهتمام بتناول الطعام الصحي والمغذي الذي يحتوي على البروتينات والمعادن والفيتامينات، تسريع عملية نمو الشعر.

قد يهمك:- طريقة الطباعة على الأكواب في المنزل … إليكم أفضل الأفكار

الأعراض الجانبية لعملية زراعة الذقن

توجد بعض الأعراض الجانبية التي تظهر على المريض بعد زراعة الشعر الذقن، وتتمثل تلك الأعراض فيما يلي:

  • يحدث أحمرار في مكان عملية الذقن وقد يتطور لحدوث حساسية وتهيج في المكان، وقد يتطلب الأمر تناول الفرد للمضادات الحيوية للتخلص من هذا الاحمرار.
  • تظهر بعض التورمات في منطقة الذقن، لكن ما تلبث أن تتحسن بمرور الوقت.
  • يشعر الشخص بالألم بعد العملية في منطقة الذقن، ويمكن التخلص من الألم عن طريق استخدام المسكنات.

تجربتي في زراعة الذقن

يتم في البداية اختيار طبيب مشهود له بالمهارة، ويتم بعد ذلك تحديد عدد بصيلات الشعر مع الطبيب التي ترغب في زراعتها

  • يقوم الطبيب خلال العملية بالتقاط بعض من بصيلات الشعر لزرعها في منطقة الذقن الفارغة، لا يشعر المريض بالألم أثناء العملية
  • تبدأ نتائج عملية زراعة الذقن في الظهور بعد العملية في خلال أسبوعين، حيث يبدأ الشعر المزروع في التساقط.
  • ويبدأ الشعر الجديد في النمو بعد ثلاثة أشهر من إجراء العملية.
  • وقد يتطلب نمو شعر الذقن وقتا أطول لينمو بشكل طبيعي ومتناسق.
  • تستطيع قضاء فترة النقاهة للعملية في المنزل، حيث لا تتطلب مكوثك في المستشفى.

تكلفة عملية زراعة شعر الذقن

من خلال تجربتي في زراعة شعر الذقن، سوف أعرض لكم العوامل التي تؤثر في تحديد تكلفة عملية الزراعة للذقن، فيما يلي:

  • تكلفة المكان الذي سوف يتم فيه إجراء عملية الزرع تؤثر في تكلفة عملية الزراعة.
  • شهرة الطبيب الذي سوف يقوم بعملية الزرع تؤثر في التكلفة.
  • عدد بصيلات الشعر التي يرغب الرجل في القيام بزراعتها.
  • التقنية التكنولوجية التي سوف يتم استخدامها في عملية زراعة الذقن.
  • أقل تقنية في التكلفة لزراعة الذقن هي تقنية الشريحة.

في ختام مقال تجربتي في زراعة الذقن، أكون عرضت لكم تجربتي في زراعة شعر الذقن، وتم التعرف على الأسباب المؤدية لتساقط الشعر في تلك المنطقة، وأهم الأعراض الجانبية لعملية زراعة الذقن.

السابق
تجربتي مع العسل على السرة
التالي
الجفالي وش يرجع أعمال عائلة الجفالي في تقدم المجتمع السعودي