منوعات

هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟

هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟

هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟، يتساءل الكثير إذا كان يجوز للحاج أن يجمع بين طوافي الوداع والإفاضة، في هذا المقال سوف يجاوبكم على كل أسئلتكم عن هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟ تابعوا معي لمعرفة الإجابه. 

هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟
هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟

هل يجوز تأخير طواف الإفاضة مع الوداع؟

طواف الإفاضة ركن من أركان الحج،  قال الله تعالى: ” ثٌمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ”. 

  • ولا يتحلل الحاج التحلل الأكبر دون أن يفعلة، ولا ينوب عنه شئ، يؤديه الحاج  أن يفيض من عرفة، ويبيت في المزدلفة.
  •  حيث يكون وقت طواف الإفاضة بمنتصف الليل من ليلة النحر 10 ذو الحجة للضعفاء ومن في حكمهم، وليس لنهايته وقت محدد.
  • والأفضل أن يؤديه الحاج ضحى يوم النحر بعد أن يفرغ من أعمال مناسك هذا اليوم.
  • فيرمي الحاج جمرة العقبة، وينحر هديه، ويحلق رأسه كما كان  يفعل  الرسول صلى الله عليه وسلم.

طواف الوداع  

طواف الوداع هو آخر أعمال الحج وآخر مناسك الحج التي يقوم بها الحاج.

  •  فبعد إتمام رمي الجمرات التي تكون إما في أيام التشريق 12 ذو الحجة وهذا للمتعجلين.
  • أو آخر أيام التشريق 13 ذو الحجة لغير المتعجلين.
  • يقوم الحاج بالتوجه إلي مكة المكرمة للطواف حول بيت الله العتيق. 
  • حيث قال الله تعالى: ” لا ينفرن أحدكم حتى يكون آخر عهده بالبيت”
  • ولا يعفى من طواف الوداع إلا الحائض والنفساء.
  • وقد أجاز بعض الفقهاء الجمع بين طوافي الإفاضة والوداع في طواف واحد. بناء على أن يكون أخر شئ يقوم به الحاج هو الطواف بالبيت الحرام.
  • وهذا الذي يكون بطواف الإفاضة عند تأخيره، فعن ابن عباس رضى الله عنه قال: ” أمِرَ الناسٌ أن يكون آخر عهدهم بالبيت، إلا أنه خُفَّفَ عن الحائض”  متفق عليه.

اقرأ أيضًا: كيف ارقي نفسي من العين من القرآن والسنة النبوية الشريفة

ماهي الشروط التي يجب توافرها لكي يجوز تأخير طواف الإفاضة؟

لكي يجوز تأخير طواف الإفاضة وجمعه مع طواف الوداع ليصبح طوافاً واحداً هناك شروط يجب توافرها وهي:

  • أن يكون طواف الإفاضة بعد إتمام مناسك الحج فيكون آخر ما يفعله الحاج.
  • عدم مكوث الحاج في مكة بعد الطواف إلا لكي يأخذ متعلقاته من الفندق ويغادر مباشرة.
  • فلا يجوز للحاج المبيت بمكة حتى يكون طوافه هو آخر أعماله بالبيت الحرام.
  • لا يجب على الحاج التحلل الأكبر في حالة تأخير طوافة إلا بعد إتمام الطواف.
  • لأنه بعد أدائه مناسك الحج قد يكون تحلل التحلل الأول الذي يُحل كل محظورات الإحرام، إلا ما يتعلق بالنساء ولم يتحلل التحلل الثاني.

متى يكون طواف الإفاضة؟

طواف هي من أهم مناسك الحج وتكون في 10 ذي الحجة.

  •  ويقوم الحاج مناسك الإفاضة بعد أن يفيض من عرفة ويبيت في المزدلفة.
  • ويعد طواف الإفاضة ركنا من أركان الحج المجمع عليه، ولا يجوز للحاج أن يتحلل التحلل الأكبر بدون أن يفعله ولا ينوب عنه شئ.
  • لطواف الإفاضة أسماء أخرى، وهي (طواف الزيارة، وطواف الفرض، طواف الركن، طواف الصدر). 
  • ويبدأ وقت الطواف بعد منتصف الليل والتي تبدأ من ليلة النحر للضعفاء، ومن في حكمهم وليس لنهايته وقت محدد.

طواف الوداع

يقوم الحاج بطواف الوداع حيث يودع فيه الحجاج بيت الله الحرام بعد أن أتموا مناسك حجهم بطواف الوداع.

  •  شاكرين الله أن اصطفاهم واختارهم لأداء هذه الفريضة. 
  • طواف الوداع هي آخر مناسك الحج حيث تكون بعد رمي الجمرات.
  • تكون في 12 ذو الحجة للمتعجلين، وأواخر أيام التشريق 13 ذو الحجة لغير المتعجلين.
  • يتجه الحاج مكة لتأدية الطواف الأخير.
  • ذهب جمهور العلماء بأن طواف الوداع واجب تركه بدم، فعلى كل حاج أن يذبح فدية في مكة ويوزعها على فقراء الحرم، فإن عجز عليه بصيام 10 أيام، وتعفى الحائض والنافس من ذبح الفدية.
  • وأخيرا فأن طواف الوداع واجب فقط على من هم خارج مكة إنما سكان مكة لا يقوموا بطواف الوداع.

وفي الختام يغادر الحجاج بيت الله الحرام تاركين مشاعهم وقلوبهم بمكة، داعين الله أن يتقبل حجهم ويغفر لهم ذنبهم.

السابق
امراض الاطفال الشائعة في المملكة العربية السعودية
التالي
اشرس انواع الكلاب في العالم