اسلاميات

هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟

هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟

هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟، يعتبر الحج أحد أركان الإسلام، ولكنه يكون لمن لديه المقدرة على ذلك، ويأتي المسلمون لمكة المكرمة من جميع أرجاء العالم من أجل تأدية فريضة الحج أثناء موسم محدد من كل سنة، وقد فرض الحج مرة واحدة للمؤمن البالغ القادر، والذي سوف يتم التعرف عن طريق مقالنا على تعريف طواف الوداع وطريقته، وهل يباح ترك طواف الوداع، وخل ذلك من متطلبات صحة الحج، فتابعونا.

هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟

لقد اختلف أصحاب العلم في ذلك كما هو مبين:

  • الرأي الأول: هو عبارة عن أن طواف الوداع واجب، ومن هنا فهو من متطلبات صحة الحج، وذلك القول منسوب كل من الحنابلة والحنفية، ومن ترك هذا الطواف عن قصد فيجب عليه دم، أي ينبغي عليه ذبح شاة على الأدنى داخل الحرم، وتوزيعه على كل من المحتاجين والفقراء من أهله، وإن لم يتمكن من ذلك فبإمكانه توكيل أحد من أجل القيام بتلك المهمة عنه.
  • الرأي الثاني: هو أن طواف الوداع سنة، وبالتالي فهو ليس أمرًا مفروضًا من متطلبات صحة الحج، وينسب ذلك الرأي للإمام داود، ومالك، وكذلك الشافعي.

والأرجح أن من ترك هذا الطواف لسبب شرعي فلا يوجد حرج عليه، أما من ترك فعله دون وجود سبب شرعي فينبغي عليه دم.

تعريف طواف الوداع وكيفيته

هو عبارة عن النسك الأخير من مناسك الحج، حيث فيه يطوف الحاج حول الكعبة ٧ أشواط، وقد سمي بذلك الاسم، لأن فيه يودع الحاج بيت الله عز وجل.

كما أنه يعرف باسم طواف الصدر لأنه يكون عند صدور الأشخاص أي خروجهم من مكة المكرمة، ويبدأ الحاج هذا الطواف بجعل كتفه الأيمن مكشوفًا، وأن يضع أحد أطراف لباسه على كتفه الأيسر، ويبدأ الطواف من عند منطقة الحجر الأسود، ويستقبل الحجر الأسود بوجهه وجسمخ ويقول: “بسم الله، الله أكبر”، ويقبل الحجر الأسود أو يلمسه بيده أو يرمز إليه، وبكل شوط ينتهي عند هذا الحجر، وذلك الطواف يكون خارج الحجر الخاص بسيدنا إسماعيل.

هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟
هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟

شروط طواف الوداع

لهذا الطواف يوجد مجموعة من الشروط والأحكام التي ينبغي الالتزام بها، وتتمثل فيما يلي:

  • يكون هذا الطواف للأشخاص من غير أهل مكة، ويسمون بأصحاب الآفاق، ذلك لأنهم لا يسكنون في مكة المكرمة، وقد لوح المذهب الحنفي أن أهل مكة أو من يعيش بها لا ينبغي عليهم هذا الطواف، لأن ذلك يكون من أجل توديع البيت الحرام، أما المذهب الحنبلي فقد رأى أن هذا الطواف أمر مفروض لكل من يعيش خارج مكة وإن كان قريبًا منه، وغير مفروض على كل من يعيش داخل الحرم، أما الشافعي فيرى أنه مفروض لكل فرد يرغب في الخروج من الحرم والترحال حتى وإن كان من أهل الحرم.
  • طهارة الست من الحيض وكذلك النفاس، وحين تركها لهذا الطواف فلا ينبغي علها دم.
  • كذلك وجود النية: لأن هذا الطواف عبارة عن عبادة.
  • بالإضافة إلى الترتيب: أن يكون ذلك الطواف بعد طواف الزيارة.

اقرأ أيضًا: من هو أول من طاف بالبيت العتيق وما هي قيمة الطواف

إلى هنا نصل إلى نهاية موضوع اليوم الذي كان عن هل طواف الوداع من شروط صحة الحج ؟، ذلك بعد أن سردنا لكم جميع المعلومات والتفاصيل الخاصة به، نتمنى من الله تعالى أن نكون قد تمكنا من افادتكم، وأن نقدم لكم كل ما هو جديد ومفيد.

السابق
تجربتي مع نزول ماء الجنين في الشهر التاسع وأهم أعراض الولادة
التالي
مسلسل يوتيرن رمضان 2022 والقناة الناقلة وطاقم العرض