منوعات

هل تجوز الرحمة على غير المسلم

هل تجوز الرحمة على غير المسلم

هل تجوز الرحمة على غير المسلم، في الآونة الأخيرة ، لقد كثرت امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بالكثير من الموضوعات والتي يعد منها فالموت عبارة عن أحد أعظم الأحداث وكذلك أكثرها رهبةً لدى الأشخاص أجمعين، لقد تقع القلوب من رهبة ذلك اليوم وتحزن الأرواح على من فرقناهم، لذا يهتم هذا المقال ببيان هل يباح ذلك أم لا، وكل ما يتعلق بذلك بالتفصيل فتابعونا. 

هل تجوز الرحمة على غير المسلم

لقد وضح الشيخ الشعراوي “رحمه الله عليه” أنه لا يباح الترحم على غير المؤمن بعد موته، ولا يتوقف الأمر على الكافرين، بل وأيضا على كل من كان على الديانة المسيحية أو كان مشركًا بالله عز وجل أو نصرانيًا أو كذلك يهوديًا، ونعرض لكم جملة من أقوال “الشعراوي رحمه الله” ببيان حكم الدعاء بالرحمة والمغفرة على غير المؤمنين فيما يأتي:

  • “أنه لا يباح الترحم على غير المؤمن بعد موته، وأي فرد مشرك أو يهودي أو كذلك نصراني أو توفى وهو كافر فلا يباح الترحم على أموات الكفار غير المؤمنين أو الصلاة عليهم أو كذلك حتى الاستغفار”.
  • “كما أنه لا يباح للمسلم الدعاء لغير المؤمن بعد موته بالرحمة لفرد ملحد كافر متبع لغير دين الله”.
  • “لأن جزائه هو دخول النار، وعندما ندعو له بالرحمة نكون قد طلبنا تبديل لقضاء الله عز وجل الذي لا يتغير، كما انه من المحرم الدعاء بالرحمة والمغفرة للكفار”.

هل تجوز الرحمة على غير المسلم إسلام ويب

إن مقالنا هذا هو أحد أشهر المواضيع التي يستند عليها المسلمون من أجل معرفة الأحكام والشروط الشرعية الواردة عن أئمة الإسلام والمؤمنين، ومما جاء عن ذلك نذكر لكم ما يلي:

  • ” فالترحم على أشخاص موتى كفار لا يباح، سواء إذا كانوا من اليهود أو من النصارى، أو إذا كانوا من غيرهم، لقوله سبحانه وتعالى: “مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ” {التوبة:113}.
  • ولقوله عليه “عليه أفضل الصلاة والسلام ” في الحديث: “والذي نفسي بيده؛ لا يسمع بي أحد من هذه الأمة، ولا يهودي ولا نصراني، ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أصحاب النار”، رواه مسلم وغيره.
  • كما قال شيخ الإسلام “ابن تيمية رحمه الله” بمجموع الفتاوى: وقد قال عز وجل: “ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين في الدعاء”، ومن الاعتداء بالدعاء: أن يسأل العبد ما لم يكن الرب لكي يفعله، مثل: أن يسأله منازل الرسل وليس منهم، أو المغفرة للمشركين ونحو ذلك، انتهى”.
هل تجوز الرحمة على غير المسلم
هل تجوز الرحمة على غير المسلم

هل يجوز الترحم على غير المسلم عند الشيعة

أنه لا يباح الترحم على غير المؤمن عند الشيعة، فكما هو الحال عند أصحاب السنة والجماعة فإن طلب الرحمة وكل من الدعاء والاستغفار لغير المؤمنين عند أهل الشيعة هو عبارة عن أحد الأمور المحرمة، وذلك على تباين الديانات من المسيحية والنصرانية واليهودية وغير ذللك.

وقد استدلّ أصحاب العلم بذلك على قوله عز وجلست في سورة التوبة: “مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الجحيم”.[2] والله ونبيه أعلم.

اقرأ أيضًا: ما هو تفسير حلم الجلوس مع الميت والتحدث معه

وفي نهاية رحلة اليوم التي كانت عن هل تجوز الرحمة على غير المسلم، بعد اطلعنا على كل جوانب هذا الموضوع على سبيل المثال معرفة إجابة ذلك السؤال، مع بعض الأحاديث النبوية والآيات القرآنية، نتمنى أن تكونوا استفدتم. 

السابق
هل يجوز لاهل بلد الصوم والفطر اعتمادا على الحساب الفلكي
التالي
تجربتي مع شرب منقوع لبان الذكر على الريق يومياً