هل اكل الشفايف يبطل الصيام الآن يطرح المسلمين التساؤلات عندما يؤدون الصيام، هل اكل الشفايف يبطل الصيام، حيث يريد الكثير من معرفة إجابة هذا السؤال، حيث أن أكل الشفايف خاصة تعتبر من التصرفات الغير إرادية عند البعض عند القلق والخوف، وفي بعض الأحيان قد تحدث في نهار شهر رمضان، لذلك ستتناول معاً الحكم الصحيح عند اكل الشفايف، وهل هو مبطلاً الصيام أم أنه ليس من المبطلات، وفقاً للشريعة الإسلامية والدليل الصحيح من الكتاب والسنة النبوية.

هل اكل الشفايف يبطل الصيام

يعد الإجابة على سؤال اكل الشفايف هل يبطل الصيام أم لا، في الحقيقة يعد اكل الشفايف في نهار شهر رمضان هو مبطلاً للصيام وذلك عند حالات معينة وهي كالتالي:

  • أن كل مادة تدخل الجسم وخاصة عن طريق الحلق، فهي تبطل الصيام، سواء أكثر أو أقل وسواء أكانت طعامًا أم لا، وهذا ينطبق على أكل الشفتين أيضاً.
  • تعد حقيقة أن الإنسان يأكل شفتيه هو أمر متعمد وليس قهرياً، وهو ينفي النسيان أو فاقد الوعي بشكل عام.
  • وإن أكل الشفاه كجزء صغير يتم تناولها من خارج الفم وليس من الداخل، مما يعني أنه من الممكن تجنب تناولها بقليل من التركيز.
  • وعلى هذا فعند قطع المسلم جزء صغير من شفاهة عن طريق النسيان او الخطأ، وتم ابتلاعه وتعذر عليه إخراجه لا يفطر تنفيذًا لقوله تعالى “لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا”.

هل بلع الماء الباقي من المضمضة يفسد الصيام

  • قد ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه لا يوقف الماء عند الوضوء في الفم والأنف في نهار رمضان خوفاً من وصولهما إلى الحلق.
  • كما قال رسول الله ﷺ “إنَّ الدِّينَ يُسْرٌ، ولَنْ يُشَادَّ الدِّينَ أحَدٌ إلَّا غَلَبَهُ، فَسَدِّدُوا وقَارِبُوا، وأَبْشِرُوا”.
  • وهذا يدل سماحة الدين الإسلامي، مع المسلمين الذين لا يمكنهم السيطرة عند بلع الماء الممزوج باللعاب، أثناء غسل الفم بالماء بعد الوضوء، وأنه ولا يبطل الصيام.