من هو الملك الذي أراد هدم الكعبة ولم يقبل اتباع الدعوة الإسلامية وكان من أشد المعارضين لرسالة النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم، والشخصية التي بقيّ يتكلم عنها التاريخ وعن المعجزة الإلهية التي حدثت في ذلك الوقت وفي حادثة هدم الكعبة من قبل كفار قريش وعلى رأسهم “أبرهة الحبشي” ويسمى أيضًا بِـ أبرهة الأشرم وأسمه الكامل أبرهة بن الصباح الحبشي.

من هو الملك الذي أراد هدم الكعبة

  • ولخوض تفاصيل أكثر عن أبرهة الحبشي والذي يستفهم الكثيرين عنه والبحث في الكتب التاريخية حول من هو الملك الذي أراد هدم الكعبة فإنه أبرهة الحبشي كما هو معروف تاريخياً وكان حاكم بلاد اليمن في الحقبة التاريخية بين 531 أو 547وحتى 555 أو 56 ويعتبر أبرهة الحبشي من الأشد كفرًا برسالة النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم والمعارضين للدعوة الى توحيد الله في ذلك الوقت.
  • وهو من مواطني أثيوبيا وكانت ديانته المسيحية ومن المشهور حول وفاته وكيف مات هذا الحاكم الكافر بحسب تاريخ الشريعة الإسلامية فقد مات بحجارة من سجيل بعد أن حاول وظل يحاول هدم الكعبة ولكن أبت الفيلة التي كان هو وقومه يركبونها أن تكمل السير لفعل هذا الأمر الذي أغضب الله تعالى وأنزل على أثره العذاب بـ أبرهة الحبشي وقومه ورميهم بحجارة من نار.
  • وفي رواية الطبري حول كيفية موت ملك اليمن أبرهة الحبشي فقد عبّرَ عنها بقوله أنهمات بعدما سقطت أعضاء جسده أنملة انملة وبقيَّ جنوده يسيرون به الى صنعاء اليمن لمحاولة إنقاذه ومالبثوا أن وصلوا هناك حتى أصبح حاله كفرخ الطير الذي لا يقوى على الحركة وبحسب زعمهم فقد مات منصدع الصدر متقطع الأعضاء.

ماذا يوجد داخل الكعبة المشرفة

من المشهور أن الكعبة المشرفة لايُسمح لأي شخص بدخولها أو تصويرها من الداخل ولاكن من المشهور بإن داخل الكعبة فارغ تماماً ولا يوجد حتى مصدر للكهرباء أو الضوء أو منافذ يدخل منها الهواء والشمس، وقيل أنه يوجد داخل قطع رخامية حُفر عليها بعض أسماء الخلفاء والصحابة ومن ساهموا قديماً في بناء الكعبة وترميمها، ولا يوجد مصدر يؤكد ذلك وإنما هي أقاويل وحسب.

فيديو من هو الملك الذي أراد هدم الكعبة