مريم وهيب المخطوفة هي زوجة مسيحية ذات الجنسية المصرية من محافظة بني سويف أثار حادث اختطافها ضجة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والإعلام المحلي، كما ورد فيديو مريم وهيب المخطوفة في أشهر العناوين، وذلك لكون الخبر من الحوادث الغريبة التي أثارت انتباه كافة محافظات جمهورية مصر العربية سوف نتحدث عن كافة التفاصيل من خلال هذا المقال.

قد يهمك:- حكيم جمعة وش جنسيته وما هي أشهر أعماله.

فيديو مريم وهيب المخطوفة

أصبح حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وكافة وسائل الإعلام في مصر، في خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بعد أن انتشر فيديو مريم وهيب المخطوفة وهي تشهر اسلامها، وتعلن دخولها الدين الإسلامي، حيث تظهر مريم وهيب خلال مقطع فيديو، وهي تعلن إسلامها، كما أنها; تطلب حمايتها، وتحدثت مريم وكأن بجوارها أحد يلقنها، وهي خائفة، كما أن; الفيديو ظهر صراخ طفلتها المخطوفة معها لكى تثير الجدل، وسط تاكيدات من قبل الكثيرين أنها مرغمة على اعتناق الإسلام.

من هي مريم وهيب القبطية المخطوفة

مريم سيدة مسيحية تبلغ من العمر ٣٦ عام تخدم في كنيسة القديسين أبي سيفين من محافظة بني سويف، وقصتها تتضمن الآتي:

  • تم اختطافها هي، وابنتها الرضيعة في ظروف غامضة، أثناء ذهابها للتطعيم ابنتها.
  • نشر والدها عبر حسابه الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك بشأن حادث الاختطاف قائلاً “مريم وهيب يوسف ٣٦ سنة وشهرين مختفية من يوم الثلاثاء الماضي، وعملنا محضر باختفائها في المباحث رقمه ١٨٧٩ إداري”.
  • كما طالب زوجها جوزيف بسرعة البحث، والكشف عن مصير زوجته، مع معرفة ملابسات الاختفاء مشيراً إلى نشر هذا الفيديو، حيث أن زوجته تظهر بشكل مروع، والخوف مسيطر عليها، مع صراخ طفلتها، وهو لا يعرف ماذا حدث لهم.
  • كما أنه; طالب كمواطن مصري لقاء زوجته، و السرعة في ذلك، والوصول لمن يقف خلف هذا الاختطاف.
  • كما أنه; ناشد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي باتخاذ إجراء بشأن هذه الظاهرة، وهي اختفاء القبطيات.