حقيقة إختفاء مريم وهيب من اكثر العناوين التي انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من المواقع الاخرى حيث ان العديد يرغب في معرفه تفاصيل الخادثة ومن هي مريم وهيبه حيث انه، في محافظة بني سويف منذ أيام قليلة، تم أختفاء سيدة مسيحية وطفلتها الرضيعة في ظروف غامضة، وبعد عدة أيام من اختفائها ظهر لها مقطع فيديو عبر الفيسبوك وهي تعلن فيه عن إسلامها و تطلب حمايتها من أهلها هي وطفلتها حتى لا يصيبها مكروه ،أثارت حادثة إختطاف السيدة مريم وهيب وإبنتها حالة من الذعر بين المسيحيين وسوف نوضح تفاصيل اكثر خلال السطور التاليه

حقيقة إختفاء مريم وهيب

أختفاء مريم وهيب ،حادثة أختطاف السيدة مريم وهيب هزت مواقع التواصل الأجتماعي والشارع المصري وخاصتا شوارع بني سويف يوم الثلاثاء الماضي الموافق 12/4/2022 بعد إعلان اختطافها هي وطفلتها وإظهار فيديو لها على مواقع التواصل الأجتماعي تعلن فيها عن أسلامها مما أثار جدلا الكثير والبحث عن قصتها وتفاصيلها وحقيقتها. حيث أنها تدعى مريم وهيب يوسف باسيليوس وهي من أسره قبطية وهي حاليا فى سن الأربعين لها و أم لثلاثة أبناء، وزوجها هو الأستاذ جوزيف سعد.

أختفاء مريم وهيب وعودتها للكنيسة مرة أخرى

خرجت السيدة مريم وهيب يوم الثلاثاء الموافق 12/4/2022 إلى المركز الطبي هي وأبنتها جولي جوزيف لأخذ التطعيم حيث أن الطفلة تبلغ من العمر سنه وشهرين ولكنها لن تعود الى المنزل بعد ذلك وعندما شعر زوجها باختفائها ذهب إلى الشرطة للإبلاغ عن اختفاء زوجته وأبنته، وفي اليوم الثاني ظهرت السيدة مريم وهيب في فيديو لها وهي مرتدية الحجاب وتعلن عن إسلامها وتقول أنها أعلنت إسلامها وهي غير مكرهة على ذلك وأنها في مكان آمن لها ولابنتها وتطلب حمايتها من أهلها حتى لا يصيبهم الضرر، وفي مساء يوم الأربعاء الموافق 13/4/2022 أعلنت أجهزة الأمن العثور على السيدة مريم وتم التحفظ عليها في مركز شرطة بني سويف وتسليمها للكنيسة.