أعراض المرحلة الأخيرة لمريض الكبد وما يصاحبها من مشكلات لدى المريض المصاب بـ فيروس التهاب الكبدسي، حيث توجد الكثير من الاعراض التي تدل على وصول هذا المرض لمرحلته الأخيرة والتي معها يصعب الخضوع للعلاج وإنما يتم التداوي منه لتخفيف تشمع الكبد أو لعمل زراعة كبد، حيث يصعب علاج مرض فيروس التهاب الكبد في مرحلته الأخيرة ويكون الخيار الأمثل زراعة الكبد، وتكون عادة الاعراض التي تظهر على مريض الكبد في المرحلة الأخيرة واضحة ويحتاج معها لمراجعة الطبيب وتلقي العلاج اللازم.

أعراض المرحلة الأخيرة لمريض الكبد

لكل من لديه شك حول أعراض المرحلة الأخيرة لمريض الكبد فقد وضحها الطب والأطباء في عدة اعراض قد تظهر جميعها على المريض بمرض فيروس التهاب الكبد سي وقد يظهر البعض منها فقط وتلخيصاً ننشرها لكم كالآتي..

  • صفرة العين والوجه والجلد بين فترة وأخرى أو بشكل مفاجئ ومستمر
  • عدم الرغبة بالأكل والشرب وفقدان الشهية
  • الشعور بألم ومغص شديدين بالبطن
  • أحياناً يشعر مريض الكبد في مرحلته الأخيرة بحكة في الجلد
  • الرغبة في التقيؤ والشعور الدائم بالغثيان
  • ضعف الذاكرة وعدم التركيز
  • ظهور بعض الكدمات أسفل الجلد وحدوث نزيف لجروح بسيطة
  • تركز السوائل في الساقين والبطن مما يسبب بروز التورم في أنحاء مختلفة من الجسم

ما هو الالتهاب الكبدي

الالتهاب الكبدي هو مرض يصيب الكبد ويتسبب في اتلافه أو تشمعه وعادة لاتظهر أعراض هذا الفيروس فورًا بل عندما يصل إلى مراحله الأخيرة مما يستدعي طبيا زراعة كبد أخرى بسبب صعوبة علاج التشمع في الكبد وتلفها، وقد تظهر أعراض خفيفة لشهور أو ربما لسنوات دون أن يعلم المريض بإنه مصاب بفيروس التهاب الكبد “تليف الكبد” أي أنه يتلف الكبد ببطء شديد، وحينها لا ينفع العلاج للضرر الذي حدث له ويحتاج لعملية سريعة وزراعة كبد حتى يحافظ على حالته من التدهور والاصابة بأعراض أكبر وأخطر.